تابعنا

تحليل الدم للحمل متى يبان بالتفاصيل وهل يمكن أن يخطئ؟

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
تحليل الدم للحمل متى يبان بالتفاصيل وهل يمكن أن يخطئ؟

يستخدم فحص الدم للحمل في حالة وجود شكوك من الوسائل الأخري، أو إذا أردت معرفة وجود الحمل أو لا بشكل سريع دون انتظار موعد الدورة الشهرية، فإذا ظهرت النتيجة إيجابية يدل ذلك على حدوث حمل، ولكن إذا كانت النتيجة سلبية فيدل ذلك على عدم إتمام الأمر، ومن خلال إنجاب ingaab نستعرض لكِ تحليل الدم للحمل متى يبان بالتفاصيل وهل يمكن أن يخطئ؟

تحليل الدم للحمل متى يبان

يظهر الحمل في الدم بعد تأخر موعد الدورة الشهرية بحوالي أسبوع، ومن الممكن إجراء تحليل الدم قبل ميعاد الدورة الشهرية الجديدة بيومين، ويعطي نتائج مؤكدة، وذلك في حالة انتظام الدورة الشهرية للمرأة، فقبل ذلك الوقت تكون النسب خاطئة، وهناك حالات استثنائية قد يتأخر فيها ظهور الحمل في الدم.

متى يظهر الحمل في الدم بعد تأخر الدورة

يجب على المرأة انتظار عدة أيام بعد تأخر ميعاد دورتها الشهرية قبل إجراء الاختبار، فعلى الأقل يجب أن تنتظر حوالى 5 أيام، وتقوم بعد ذلك بإجراء التحليل، فخلال تلك المدة يبدأ هرمون الحمل في الزيادة، حتى يصل إلى ذروته، والتي تكون بعد مرور أسبوع إلى عشرة أيام من موعد تأخر الدورة الشهرية، ويمكن حينها القيام بتحليل الدم.

تحليل الدم للحمل متى يبان بالتفاصيل وهل يمكن أن يخطئ؟

متى يظهر الحمل في الدم بعد تلقيح البويضة؟

عند حدوث الحمل بعد عملية التخصيب، قد لا تشعر المرأة بأي أعراض مختلفة، ولكن خلال تلك الفترة تبدأ البويضة في الاتجاه إلى الرحم من أجل الاستقرار بداخله، وهنا يمكن القيام بتحليل الدم، ولكن تظل نتائجه في تلك المرحلة غير دقيقة.

متى يظهر الحمل في تحليل الدم العادي

بعد حدوث عملية التخصيب يبدأ هرمون الحمل في التكون، ويكون تحليل الدم العادي قادر على الكشف عنه من بعد موعد الدورة الشهرية المتوقع، ولكن يجب قبل القيام به تجنب تناول الكثير من السوائل والتي تعمل على تقليل نسبة تواجد الهرمون، كما يفضل أن يتم تأخير إجراء الاختبار عدة أيام ليظهر بشكل قوي عند إجراء التحليل.

متى اعمل تحليل الحمل بالدم

يعتبر أفضل وقت يمكن أن يتم إجراء به تحليل الحمل بالدم هو بعد مرور أسبوع على غياب الدورة الشهرية لدى المرأة، حيث يكون هذا أنسب وقت لظهور الهرمون بشكل قوي وقاطع، وتكون في هذه الحالة نتيجة الحمل إما سلبية أو إيجابية ولن تحتاج المرأة القيام بتحليل الحمل الرقمي للتأكد، كما يمكن خلال هذه الفترة القيام بالاختبارات المنزلية التي تعتمد على قياس نسبة هرمون الحمل في البول.

تحليل الدم للحمل متى يبان

يمكن لتحليل الحمل في الدم الكشف عن وجود الحمل بنسب أقوى من تحليل البول، حيث يمكن القيام به قبل أسبوعين من موعد الدورة الشهرية المتوقع، ولكن في هذه الحالة يجب استخدام تحليل الحمل الرقمي، حيث يتمكن من قياس نسبة وجود هرمون الحمل في الدم لدى المرأة بشكل أقوى، فهو يعمل على قياس نسبة تواجد هرمون الحمل، فإن كان أقل من 5 مليلتر فإن هذا يعني أن النتيجة سلبية، وإن كان من 5 إلى 25 فهذا يعني إما وجود هرمون الحمل نتيجة وجود مشكلة بالحمل مثل الحمل خارج الرحم، أو الإجهاض، أو تكون نتيجته أكثر من 25 وهذا يعني نتيجة إيجابية وهي تعني وجود حمل مكتمل، ويعتبر هذا هو التحليل الأكثر دقة، والذي يطلبه الأطباء في حالة وجود تاريخ سابق للمرأة مع مشكلات الحمل.

تحليل الدم للحمل متى يبان بالتفاصيل وهل يمكن أن يخطئ؟

تحليل الحمل بالدم هل يخطئ

الاعتماد بشكل أساسي على تحليل الدم وخصوصا إذا تم في وقت مبكر غير صحيح، حيث يمكن حدوث بعض العوامل التي تزيد من فرص تواجد هرمون الحمل في الدم دون حدوث الحمل، لذلك يفضل عند ظهور نتيجة إيجابية في حالة القيام بالتحليل في وقت مبكر، أن يتم إعادة التحليل مرة آخري بعد مرور ثلاثة أيام.

هل فحص الدم للحمل دقيق

يعتبر تحليل الحمل بالدم هو التحليل الأكثر دقة لمعرفة حدوث الحمل، حيث يمكنه منحك النتيجة بعد مرور ثلاثة أيام من حدوث التلقيح، أي قبل موعد الدورة الشهرية، مقارنة باختبار البول الذي لا يظهر إلا بعد مرور 10 أيام من حدوث عملية التلقيح، لذلك فتحليل الدم هو الأكثر دقة والذي يمنحك نتيجة سلبية أو إيجابية بشكل صريح، لذا هو الأكثر اعتماداً من قبل أطباء النساء على مستوى العالم.

فيديو تحليل الدم للحمل متى يبان وعلامات الحمل الأكيدة

للتعرف على أكثر أعراض الحمل انتشارا خلال الأسبوع الأول من الحمل شاهد الفيديو التالي:

اقرئي أيضًا:

المصادر:

مواضيع ذات صلة

صحتك بالأرقام

أحدث المواضيع